منتديات الثانوية التاهيلية ابن المهدي الجراري

أهلاً وسهلاً بك ضيفنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى منك ان تتفضل بالتسجيل اسفله إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب به.

LYCEELJIRARI.IBDA3.ORG

ait.saadan.rachid@gmail.com
منتديات الثانوية التاهيلية ابن المهدي الجراري

المنتديات التعليمية

السلام عليكم اخواني ادعوكم للمساهمة في اغناء هدى المنتدى بكل مالديكم من افكار ودروس وملفات وغيرها للرقي بالمنتدى وتلبية متطلبات التلميد والطالب ... بكل ما يحتاجه في مشوره الدراسي وشكرا ... المدير .رشيد ايت سعدان
بسم الله الرحمان الرحيم والصلاة والسلام على اشرف المرسلين اعزاء الاعضاء في المنتدى والزوار الكرام اتقدم بالشكر الجزيل لكم ولكل من شارك و افادنا بما نحن في امس الحاجة اليه في مسارنا الدراسي ومسار المجتمع ككل .. واتمنى من الله ان تكون منتدياتنا في حسن ضن الجميع. واتمنى لكم مسيرت موفقة في المسارالدراسي وشكرا مدير المنتديات www.lyceeljirari.ibda3.org
السلام عليكم اخواني بالمنتدى ..بعد الشكر ادعوكم الى تكتيف مشاركتكم فمنتدياتنا في حاجة لمداخلاتكم و مزيد من العطاء وشكرا
نطلب منكم التسجيل بأسمائكم او اختيار اسماء لائقة و جادة و خالية من رموز او ارقام المكررة ... ومن يحب من الاعضاء الذين قد تسجلوا ان يغيرو ا اسمائهم يرجى التواصل مع الادارة للتغير الاسماء http://lyceeljirari.ibda3.org/f23-montada لأننا سنقوم ان شاء الله بحذف كل الأسماء الغير اللائقة لأنها اهانة لنا جميعا .

المواضيع الأخيرة

» الموسوعة الثقافية سين وجيم سؤال وجواب
السبت يوليو 20, 2013 7:09 pm من طرف admin

»  كلمات الحب
السبت يوليو 20, 2013 7:38 am من طرف admin

» الجري الطويل
الثلاثاء نوفمبر 20, 2012 1:33 am من طرف elghazia

»  « مادة الفلسفة : منهجية رائعة جدا لتحليل النص » 2012 / 2011 Bac أصحاب الاستدراكية
الأربعاء يوليو 11, 2012 2:57 am من طرف admin

» الخوف من الفشل في الامتحانات
الأربعاء يوليو 11, 2012 2:54 am من طرف admin

» نتائح الباكالوريا 2012 عبر البريد الالكتروني Taalim.ma
الثلاثاء يونيو 26, 2012 3:28 am من طرف ahmed ahmed

» القرار المنظم لامتحانات البكالوريا
الثلاثاء مايو 01, 2012 7:22 pm من طرف admin

» نكت مضحكة جدا اتحداك ان لم تضحك
الثلاثاء أبريل 10, 2012 6:55 pm من طرف sohab

» ودخل تموت يضحك خخخخخخخخ
الثلاثاء أبريل 10, 2012 6:44 pm من طرف tahiri.imane

بطاقه للتعارف بين أعضاء منتديات التــانوية التاهيلية بن المهدي الجراري

الجمعة يناير 07, 2011 3:31 pm من طرف admin

بطاقه للتعارف بين أعضاء منتديات التــانوية التاهيلية بن المهدي الجراري

هنا عرف بنفسك بدون خجل


السلام عليكم ورحمه الله وبركاته
اخواني الاعضاءاليوم عملت على تهيىءوتقديم لكم بطاقه …

تدفق ال RSS


Yahoo! 
MSN 
AOL 
Netvibes 
Bloglines 

منتديات التانوية التاهيلية على الشبكة الاجتماعية فايس بوك


اغتيالات التكنولوجيا

شاطر
avatar
admin
Admin

عدد المساهمات : 277
تاريخ التسجيل : 20/08/2010
العمر : 28
الموقع : beni zoli zagora

اغتيالات التكنولوجيا

مُساهمة من طرف admin في الإثنين ديسمبر 20, 2010 6:03 pm

اغتيالات التكنولوجيا




Monday, December 20, 2010

نتفق جميعا على المنافع الكبرى التي جلبتها تكنولوجيا الاتصال إلى حياتنا،فقد قربت المسافات ولم نعد بحاجة إلى انتظار أيام طويلة للاطمئنان على صحة واحد من الأحباب،فنقرة على الحاسوب تجعلك تعرف احوال العالم،وكبسة زر على الهاتف تجعلك في اتصال حتى مع الجانب الآخر من الكرة الأرضية..

سهلت علينا تكنولوجيا الاتصال الكثير من الأمور الدنيوية،لكن بجانب هذه المساعدة القيمة،كان لزاما علينا ان ندفع ضرائب هذا التطور التكنولوجي الهائل،ضرائب لم نؤدي عليها بالأموال بقدر ما أدينا عليها من إنسانيتنا ومن كثير من مشاعرنا التي طالما كانت مقياسا لآدميتنا..

شغلتنا التكنولوجيا عن الاهتمام ببعضنا البعض،تجد الواحد منا منزويا في ركن من بيته يداعب مفاتيح حاسوبه خالقا عالمه الخاص حيث ينعزل عن أسرته واقرب مقربيه،فلم تعد لا للقاءاتنا ولا لتجمعاتنا تلك القيمة التي كانت لديها فيما سبق،لان الكثير منا صارت لديهم اهتمامات أخرى على الفايس بوك وعلى تويتر تعوضهم حتى عن الحديث إلى من يعيش بقربهم،فتحولنا إلى كائنات رقمية تعتبرك صديقا في عالم افتراضي وعندما تبحث عنها في الواقع تنكر معرفتك وتجهل اسمك وأدق تفاصيلك..

شغلتنا التكنولوجيا عن قراءة أفكار بعضنا البعض،فصار فهم الآخرين فهما سطحيا لا يتجاوز معرفة بعض التفاصيل الصغيرة من قبيل الاسم والسن وعنوان السكن،أصبح تعارفنا يقتصر على معرفة الأسماء فنسينا الأهم وهو معرفة الجوهر،ومثال ذلك انك تجد الواحد منا يمتلك مئات الأصدقاء على الانترنت لكنه لا يحس أبدا انه يمتلك بينهم صديقا حقيقيا يبادله شعوره وأحاسيسه،فكانت النتيجة ان صار معيار الصداقة هو كم تسكب من كلام في برامج المحادثة وليس مقدار الحب والاحترام الذي تحسه اتجاه الآخرين..

اغتالت التكنولوجيا الكثير من علاقات الحب القوية والصادقة،فلم يعد الحبيب يختلق العذر لحبيبه بكون الرسالة لم تصله أو بتأخر خدمة البريد عن توصليها،فالهاتف النقال يمكنك الآن من كتابة رسالة نصية في اقل من دقيقة،بل ويجعلك تتأكد من وصولها إلى من تحب في رمشة عين،مما يجعلك تعاتب حبيبك وتخاصمه لكونه لم يرد رغم توصله بالرسالة،فكانت النتيجة ان اغتنت شركات الاتصالات من عطشنا الغرامي ومن رغبتنا الرد على حبيب لا لشيء إلا لكي لا يغضب حتى ولو لم يكن لدينا ما نقوله سوى ترديد نفس الكلام آلاف المرات..

اغتالت التكنولوجيا أساليبنا في الكتابة الطويلة والمفصلة،تلك الكتابة التي كنا نجلس اليوم كله نفكر في كيفية خطها على الورقة..نشطب الكلمات والجمل لأنها لا تتناسب مع ما نريد قوله..نمزق الورقة عدة مرات لكي نسكب عليها أفضل ما عندنا من مشاعر وأحاسيس..نضعها في ظرف بريدي كاتبين تحته "شكرا ساعي البريد"..حيث نحمل هذا الرجل كميات من الأشواق والمشاعر التي نتركها أمانة بين يديه،الآن،انتهى عصر الكلام الجميل والطويل،وتم استبداله بكلمات صغيرة من أحرف لاتينية تختزل الكلام فتجعل cv مرادفة لكلمة كيف حالك،واحبك في jtm،فانتهت جملنا الجميلة وانتهى معها رجل البريد الذي لم يعد يحمل لنا سوى مراسلات الضرائب وفواتير الأداء..

أدينا ضريبة التكنولوجيا من انحسار مشاعرنا،فلم يعد للعيد رونقه الخاص بعدما تشبعنا بصور من نحب عبر الفايس بوك والكاميرات الرقمية،فتحول العيد إلى مجرد تقليد ديني علينا القيام به لكي لا يقال أننا هجرنا الإسلام،فالغريب في الأمر ان تجد الإنسان يبارك لأصدقائه الرقميين عيدهم ولا يباركه حتى لجيرانه وأقربائه المقربين منه،وحتى ان فكر بالعكس،فرسالة قصيرة عبر الهاتف النقال تعوضه عن التنقل لمباركة جيرانه وأقاربه،هذه الرسالة تكون في غالب الأحيان مستنسخة عن رسالة أخرى تلقاها من شخص ما فيرسلها هو الآخر لأصدقائه وأحبابه،والمضحك في الأمر انك تجد رسالة نصية فيها نفس الخطأ تنتشر بين جميع الهواتف،مما يدل ان الإنسان لم يعد فقط عاجزا عن زيارة أحبابه،بل حتى على كتابة رسالة قصيرة لن تأخذ منه دقائق معدودة..

أدينا ضريبة التكنولوجيا من حياتنا بشكل كلي،فالسرعة التي صار يمشي بها الاتصال آثرت على كثير من جوانب حياتنا،فصرنا نفضل الأكلات السريعة على الطهي العادي،وصرنا نستمع إلى الأغاني القصيرة وقتا والسطحية إبداعا عوض المقطوعات الغنائية الخالدة،وأصبحت قراءة مقال سطحي قصير أحسن من قراءة كتاب مفيد،والأكثر من ذلك،أننا صرنا قوما سريعي الحب،سريعي النسيان،سريعي الحقد وسريعي الموت..

صحيح ان التكنولوجيا خدمتنا بشكل لا يوصف،والتنكر لخدماتها جحود ونفاق،لكن من حقنا جميعا ان نبحث عن شكل آخر للاستفادة منها بحيث لا يكون الوقود الذي تحرقه هو إنسانيتنا وقيمنا،وإلا فسيأتي يوم نتحول فيه إلى مخلوقات رقمية تقتات من لغة الحاسوب وتتنفس من هواء الهاتف النقال وتشرب من مياه تويتر والفايسبوك
ماخود من جريدة مغربية

    الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء سبتمبر 26, 2017 12:09 pm